العراق.. جسد ينخره مرض الفساد ..الجزء الثاني

.الجزء الثاني … الجنرال فرانك هلمك

الجنرال فرانك هلمك قاد العملية التي قتلت ابناء صدام حسين عدي وقصي في عام 2004 و شغل منصب نائب القائد العام لجميع القوات الامريكي في العراق

.في عام 2012 تقاعد الجنرال فرانك وفي نهاية العام نفسه انظم الى شركة اس او اس اي (سوسي) وهي شركة صغيرة جداً  كانت تختص بتوفير خدمات ترجمة و استشارات حول التنوع الثقافي قبل 2012

.عاد الجنرال فرانك الى العراق في عام 2012 وفي جعبته اهم سلاح وهو علاقته القريبة من نوري المالكي وفي مقابلة قال الجنرال فرانك انه لقد كان سعيد بلقاء السيد نوري المالكي وقد جلسنا لمدة 45 دقيقة وتبادلنا الاحاديث وقد طمأنني ان العراق مفتوح للعمل الان

.للعمل مع المالكي عليك ان تعمل مع رجال المالكي واحد ابرز هذه الشخصيات هو عصام الاسدي الذي علاقته ب نوري المالكي كما وصفها عدة مسؤولين عند سؤالهم عنه بانها علاقة عميقة و واسعة…. سنعود لاحقاُ لموضوع عصام الاسدي

في نيسان عام 2013 قام عصام الاسدي من خلال شبكاته بتهيئة الوضع لشركة اس او اس أي (سوسي) التي يرأسها الجنرال فرانك حيث منح مكتب رئيس الوزراء العراقي اتفاقية تنص على ان شركة اس او اس أي (سوسي)  لها الاحقية الحصرية باستعمال واستثمار اراضي اربع معسكرات عراقية هم
.معسكر التاجي … معسكر بسماية….معسكر ميناء ام قصر للبحرية العراقية …وقاعدة بلد الجوية

وعقد حصري معناه ان اي عقد عمل واي شركة اخرى لا يمكنها العمل على اراضي هذه المعسكرات الاربعة من غير موافقة شركة (سوسي) ولها الحق الحصري بتوريد هذه المعسكرات الاربعة بكل شيء من ابسط المستلزمات ومروراً بجميع الخدمات الثانوية

تم توقيع العقد من خلال مسؤول حكومي عراقي على علاقة مقربة جداً من شبكة فساد واسعة تعمل تحت غطاء مسمى شركة افاق ام قصر للخدمات البحرية والتي يشار اليها اختصاراً افاق والذي يديرون هذه الشبكة هم عصام الاسدي ونوري المالكي وايضاً متورطون بها ابن المالكي احمد المالكي وصهر المالكي ياسر صخيل

الجزء الاول … الجزء الثاني … الجزء الثالث

موقع ثورة احرار العراق

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.